في الوقت الذي كانوا يبنون المساجد، كنا في سنغافورة نبني المختبرات العلمية!

ذو الفقار قبيسي
09 حزيران 2019
مقالات
مشاركة

ذو الفقار قبيسي

ينص دستور سنغافورة على فصل الدين عن الدولة، وهذا الفصل مشروط وغير كامل حيث يجب أن تخضع جميع الخطب والبيانات الدينية لرقابة الدولة. وهكذا بدل أن يسيطر رجال الدين وزعماء الطوائف على الحياة اليومية في سنغافورة، يسيطر رجال العلم والخبرات التقنية والادارية.

هذه الحالة وصلت اليها سنغافورة بفضل سياسة زعيمها الراحل " لي كوان يو" الذي قال عن الفارق بين بلده وبعض البلدان العربية: "في الوقت الذي كانوا يبنون المساجد، كنا في سنغافورة نبني المختبرات العلمية ". علماً أن المعدل السنوي لدخل الفرد في سنغافورة قبل حوالي ٥٠ عاما ً كان ٣٥٠ دولار، ليصبح اليوم ٦٠ الف دولاراً، مقابل ١٠ الاف دولار المعدل السنوي لدخل الفرد في لبنان، رغم ان مساحة سنغافورة ٧١٠ كلم مربع فقط ومساحة لبنان ١٠٤٥٢ كلم مربع، وعدد السكان في سنغافورة ٥ ملايين مقابل ٦ ملاين في لبنان. فاعتبروا يا أولي الألباب ... قبل فوات الاوان .

أخبار من نفس الفئة