زوجة مادورو فرّت عند الانقلاب عليه بطائرة أرسلها بوتين

زوجة مادورو فرّت عند الانقلاب عليه بطائرة أرسلها بوتين
06 أيار 2019
World
مشاركة

المصدر: لندن - كمال قبيسي

كشف صحافي من البيرو أن زوجة الدكتاتور الفنزويلي، نيكولاس مادورو، وهي Cilia Flores البالغة 63 سنة، غادرت العاصمة كاراكس إلى جمهورية الدومينيكان على متن طائرة أرسلها إليها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأسبوع الماضي، وأن زوجها الأصغر سناً منها بستة أعوام، كان سيلحق بها فيما لو نجحت "الانتفاضة العسكرية" التي استهدفت نظامه، وقامت بها مجموعة من الجنود المؤيدين لزعيم المعارضة، خوان غوايدو، إلا أن المحاولة باءت بالفشل، وليس معروفاً بعد إذا ما عادت "الفنزويلية الأولى" إلى كاراكاس، أم أنها انتهزتها فرصة لقضاء أيام من الراحة في "الدومينيكان" البعيدة 90 دقيقة بالطائرة، وفقاً لما نقل الصحافي Jaime Bayly عن "مصدر في واشنطن" لم يذكر اسمه.

خايمي بايلي، هو صحافي وكاتب شهير في البيرو، ومقدم برامج تلفزيونية إعلامية، حصل عن بعضها على جائزة Emmy Award العالمية، وهو معروف بمصداقيته، على حد ما استنتجت "العربية.نت" من مطالعتها لملخص عن سيرته. أما المعلومات التي نقلها عن "المصدر بواشنطن" فذكرها في برنامجه بالقناة التي يعمل لها في البيرو، وهي Mega TV التلفزيونية، وفيها أضاف أن زوجة مادورو غادرت الثلاثاء 30 ابريل الماضي بطائرة طراز bombardier Global Express أرسلها بوتين خصيصاً لتنقلها وتنقل زوجها فيما بعد إلى سانتو دومينغو، عاصمة الدومينيكان، حيث يملك مادورو فيلا اسمها CARACOLA اشتراها بأكثر من 18 مليون دولار، وتقع في منطقة CAPCANA الراقية.

وكانت وزارة الخزانة الأميركية فرضت في سبتمبر الماضي عقوبات على 5 مقربين من مادورو، بينهم زوجته سيليا أديلا فلوريس دي مادورو "وذلك دعماً للشعب الفنزويلي" وفقاً لما ورد في حيثيات وموجبات العقوبات، المشيرة إلى أن الدكتاتور مادورو "يعتمد على دائرته الضيقة من المقربين لإبقاء هيمنته على السلطة، فيما ينهب نظامه بصورة منتظمة ما تبقى من ثروات فنزويلا" على حد ما نقلت وكالة "بلومبرغ" ذلك الوقت عن وزير الخزانة الأميركي، ستيفن منوتشين، والذي قال إن الولايات المتحدة "مستمرة باستهداف موالين، يتمكن مادورو بهم من ترسيخ قبضته على الجيش والحكومة، وسط معاناة الشعب الفنزويلي" كما قال.

أخبار من نفس الفئة