محمد الربيعي (نائب محافظ بغداد الأول ومدير إدارة فريق "إحياء") : "إحياء" .. مبادرة تتمحور حول ضرورة المباشرة بخطوات جادة لإحياء مركز مدينة بغداد التاريخية والحفاظ على تراثها

تهدف مبادرة "إحياء" الى تطوير مركز مدينة بغداد التاريخي الذي يشكل أهمية خاصة كونه مركز عاصمة العراق.
03 نيسان 2019
Iraq
مشاركة

.. ومن لم يعرف بغداد القديمة لم يعرف معنى الدهشة لجمال وسحر مدينةٍ أشبه بقصص ألف ليلة وليلة.  ومن لم يعرف وسط مدينة بغداد لم يعرف معنى الرقي الاجتماعي وحركة الأسواق التجارية والسياحية الصاخبة في قالب معماري وهندسي مميز تحيط به معالم التاريخ وحضارات الأسلاف المتعاقبة. بغداد من شوّه وجهك الجميل؟ من آلمك؟ من غيرك؟ وهل من يعيد اليك مجدك التليد؟

مبادرة "إحياء" خطوة مميزة لإعادة إحياء وسط مدينة بغداد التاريخي الذي تتآكله اليوم الفوضى والعشوائية التي محت آثار وجمال المدينة القديمة، مجلتنا التقت محمد الربيعي نائب المحافظ الأول ومدير إدارة فريق "إحياء" في بغداد ليشرح لنا عن أهداف المبادرة وأبرز عناصرها وإمكانيات تنفيذها، وكان لنا معه هذا الحوار:

 

1- بداية ما هي مبادرة "إحياء"؟

هي مبادرة المهندس والمخطط الاستشاري المعماري تغلب عبدالهادي الوائلي والذي الف كتاب بغداد ٢١،

تهدف مبادرة "إحياء" الى تطوير مركز مدينة بغداد التاريخي الذي يشكل أهمية خاصة كونه مركز عاصمة العراق. وتدعو المبادرة الى العمل من أجل إحياء هذه المنطقة وإعادة تكامل عناصرها وتوازن فعالياتها الحضرية. لذا تتوجه مبادرة "إحياء" الى المنظمات الدولية والمستثمرين والسلطات المحلية والجمعيات والخبراء المعنيين لإلقاء الضوء على أهمية معالجة وإعادة إحياء هذا الصرح العالمي التاريخي، الذي غرف منه العالم قروناً من المعرفة والعلوم.

 

2- فكرة عن مدينة بغداد ومركزها التاريخي؟

مركز مدينة بغداد التاريخي، يقع اليوم في قلب بغداد الكبرى على جانب الرصافة، هو ما زال يضم أهم أسواقها ومبانيها وشواخصها التاريخية التي يرجع بعضها الى العصر العباسي. ويمتدّ هذا المركز على طول أكثر من 3 كيلومترات على نهر دجلة ويتخلله شارع الرشيد الذي يربط بين بوابتي المدينة التاريخية، الباب الشرقي من الجنوب والباب المعظم من الشمال.

وقد أدى التوسع الحضري السريع الذي شهدته مدينة بغداد الى خلق تحديات إجتماعية وإقتصادية هائلة خصوصاً هذا الجزء من المدينة الذي تعرض الى تراكمات من التدهور في كافة مفاصله الحضرية، الاجتماعية والإقتصادية والبيئية والعمرانية وبات في أمس الحاجة الى علاج جذري شامل وعاجل، لتكون مركزاً تاريخياً لائقاً ومصدر فخر واعتزاز للعراقيين.

 

3- كيف ستحيون مركز المدينة؟

تهدف مبادرة "إحياء" الى تعزيز الوعي بين صانعي السياسات بضرورة العمل على إعادة تأهيل وإحياء مناطق المدينة التاريخية عن طريق إعتماد التخطيط الشامل، وجعل "قلب المدينة" عنصراً أساسياً في التنمية الثقافية والإجتماعية والإقتصادية بالإضافة الى إنشاء بنية تحتية وخدمات حديثة ومميزة، بما يساهم في استدامة تطورها.

 

4- ما هي المبادئ الأساسية التي سوف تعتمدون عليها؟

إن المبادئ الأساسية للمبادرة ترتكز على 5 محاور أساسية هي:

- أفضلية الإنسان على الآلة
- الإستدامة الحضرية بدل التبذير
- سياسات الحفاظ بدل التحديث
- إعادة الذاكرة بدل الإندثار
- السياسات الخضراء بدل التلوث

وهذه المحاور إذا تمّ تطبيقها سوف تجعل من منطقة مركز بغداد القديمة منطقة نموذجية صالحة للقرن الحادي والعشرين وتتماشى مع مفاهيم إعلان الألفية التي أقرتها الأمم المتحدة. وهذه المبادئ سوف تؤدي الى نقلة نوعية للمنطقة التي تعاني من سيطرة المركبات والتلوث والإندثار علاوة على افتقارها للإستدامة من خلال تفضل الإنسان على الآلة وزيادة المناطق الخضراء ومراعاة الإستدامة البيئية. وستشكل سياسات الحفاظ وإعادة الذاكرة صمام الأمان لمنع اندثار البيئة الحضرية للمنطقة والحفاظ على إرثها الثقافي والعمراني.

 

5- وماذا عن الأهداف؟

يعتبر تحديد أهداف التنمية الخطوة الأولى في عملية التخطيط للمستقبل. ومن أهم هذه الأهداف أن تكون المنطقة مكاناً مناسباً للعيش والعمل، وأن تكون محمية للتراث العالمي بناء على ما تحتويه من موروث عمراني وحضري ذات عمق تاريخي وتميز حضاري. كما أن موقع المدينة التاريخية وتواجد الأسواق فيها يجعلها مؤهلة لأن تكون محركاً رئيسياً لاقتصاد المدينة وأن تتبوأ موقعاً يجعلها منصة للتجارة المزدهرة. كما سيؤدي ربط العناصر الحضرية من ساحات وميادين متفرقة مع ضفة النهر وشارع الرشيد الى خلق منظومة متكاملة تتوفر فيها مختلف الفعاليات الحضرية من لقاء وتسوق وترفيه تلتقي فيه الجماهير بمختلف أطيافها وتتمتع فيها بتاريخ وأصالة المدينة. كما أن الإستدامة البيئية وزيادة المناطق الخضراء والاعتماد على الطاقة المتجددة من أهداف مخطط الإحياء.

 

6- كيف يمكن تحقيق أهداف المبادرة؟

بما أن الموارد الحكومية للتمويل لن تكون كافية لتلبية احتياجات مثل هذا المشروع الطموح، سيكون هناك حاجة للشراكة بين القطاعين العام والخاص محلياً ووطنياً ودولياً.

 

كانت محطاً للعلوم وأهلها              وقرارة للمجد والإيجاد

اليوم هي بيت العلوم بأسرها          مدفونة بمقابر الأجداد

أيام مد الأمن وارف ظله              فيها كانت جنة المرتاد

أيام بغداد تضيء جميلة               فتلوح مثل الكوكب الوتاد

أيعاد ما قد مرّ من عمرانها      أم ذلك العمران غير معاد؟

                                       الشاعر جميل الزهاوي

أخبار من نفس الفئة